مسلسل الفريق - الحلقه التاسعة عشر - الفريق اليمن

مسلسل الفريق - الحلقه التاسعة عشر

2013-02-21

مسلسل الفريق - الحلقه التاسعة عشر

القصة (أ)-- قصة أم سعد في السجن ولم تكشف السبب لماذا تصرفت على هذا النحو.
القصة (ب)— محاولة العثور على طريقة لفهم لماذا فعلت أم أسعد ما فعلته، والبحث عن طريقة للخروج بها من السجن.

المسمع الأول: في الملعب
أسعد قلق جداً ، يصل مقبل، أسعد لا يريد التحدث مع أي شخص ويتجاهل أسئلة مقبل، ولكن مقبل يحاول بشكل أكثر، وأخيراً ينفتح أسعد ويقول بأنه ليس قادرا على فهم لماذا والدته اعترفت بمحاولة قتل سند. مقبل يشجعه للذهاب والحديث معها ومعرفة ما تخفي.

المسمع الثاني: في مركز الشرطة
أم أسعد تخضع للاستجواب، خائفة قليلاً، الضابط نديم يسأل ما الذي دفعها للقيام بما فعلت، أم أسعد لا تجيب، نديم يوضح لها أنه غير قادر على مساعدتها إذا لم تتعاون معه. نديم يتضايق من صمتها ويسأل مرة أخرى وهي لا تزال صامتة، نديم يغضب .. ويغادر ويغلق باب الحجز وراءه. أم سعد تبكي بهدوء.

المسمع الثالث: في مركز الشرطة
أسعد يصل، يطلب إذن ليتحدث مع والدته. نديم يخبره مدى صعوبة إقناع أمه بإجابة الأسئلة. يطلب منه محاولة إقناع والدته لتتحدث في الموضوع.

المسمع الرابع: في زنزانة السجن
أم أسعد تبكي عندما ترى أسعد، وأسعد يحاول تهدئتها، وسألها عن السبب الذي جعلها تعترف بإطلاق النار، أم أسعد تستمر بالبكاء وتعتذر له لوضعه في هذه الحالة. أسعد يغضب ويصرخ في وجهها، أم أسعد تبكي بصوت عالٍ ولكن لا تجيب على أسئلته.

المسمع الخامس: خارج الحجز في مركز الشرطة
الشيخ سند يصل مع ابنه مرزاح، هو غاضب لأنه عرف بالموضوع (نية أم سعد في قتله)، ويصر بوجوب إرسالها إلى السجن لمحاولة القتل، نديم يوضح أنه ليس من السهل ذلك لأنها لم تعترف بالدافع من وراء إطلاق النار، ولذلك ليس لديه حجة قوية ضدها.
أسعد يدخل وسند يغضب لرؤيته ويتهمه بأنه شريكا لوالدته بالجريمة، يحاول أن يهاجمه ولكن مرزاح ونديم يقومان بإمساكه، سند يهددهم بأنهم سيدفعون ثمن هذا، يعبر نديم لأسعد عن خوفه من أن صمت أم أسعد سيؤدي إلى عواقب وخيمة.

المدة :11:59



All rights reserved SFCG.org
Powered by Clever Desgin